مــنــتــديــات الــمــحــبــة فــي الــلـــــــه

مــنــتــديــات الــمــحــبــة فــي الــلـــــــه


 
الرئيسيةالــرئـيــسـيـةاليوميةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أتــمــنــى أن أصــمــت

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 54
تاريخ التسجيل : 03/12/2012
العمر : 37
الموقع : http://kingmontada.forumaroc.net

مُساهمةموضوع: أتــمــنــى أن أصــمــت   الخميس 27 ديسمبر 2012, 15:40




شيء يجعلني أفقد السطرة عن أحاسيسي، وأفتح ذلك القفص المليئ بالمشاعر، والكلامات، لتهرب بعيدا، وتنعم بحريتها هي الأخرى.
لها الحق في ذلك، كم مرة رغبت حقا في القيام بهذا الأمر الذي يتطلب شجاعة، لكن لم أستطع،
أمور أظن أنه لا داعي للتحدث فيها، وعكس ما أريده أتكلم رغما عني، ومحاطا بين من لا يرتاح له قلبي، صعب..
صعب على أن أقول له أني أحبه في الله، ولكن في الحقيقة لا أطيق شعرة منه، أعتبره كما تشاء أنت،
مجاملة، نفاق، كذب، لك الحق 100%
ولا أحد ينكر ذلك، أنني آسف يا من كذب عليه لساني العفريت وقلبي الغدار، سلكت مسلكا غير الذي حلمت به منذ الصبا،
من الصعب أن تفهم ما أقوله الآن يا صديقي، لا أقدر أن أصف لكم شعوري، أريد أن أتكلم لكن أتعثر في كلماتي وتخونني ذاكرتي،
الآن أتلكم عن هذا وما هي إلى ثواني أنتقل إلى ذاك، وفي غفلة تامة، عقلي يغيب تماما ولساني يحضر وحضوره بدون معنى،
أسحب ما قلت سابقا، لم أقصد إهانتك، أنت تعرفني حق المعرفة، أنا صديقك، أتذكر..
جمل كم أعدتها واحترفت تمثيلها كل مرة أقترف معه خطأ، أحس كالمهزوم في الحلبة، لا أستطيع رفع ذراعي بعد اليوم،
إني أذوب في مكاني، وسقوطي تدريجي مع مرور الآيام،
من الصعب أن أفهم أنا أيضا، "هلا ناولتني ذلك المقص كي أقطع لساني"،
إني أتحدث من دون جدوى، وصمتي أحسن من كلامي، صدقني كم هو عسير علي أن أتقبل وضعي وأنا صامت،
أمنية أخيرة:أود أن أصمت



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://kingmontada.forumaroc.net
 
أتــمــنــى أن أصــمــت
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مــنــتــديــات الــمــحــبــة فــي الــلـــــــه :: مـنـتـديـات شـؤون آدم :: واحــــة آدم-
انتقل الى: